الاقصى
من أفضل ما كتبت >> مفهوم الدولة الدينية - تجربتي مع الجيش - فرق الموت الشيعية - يحبهم ويحبونه - خاطرة دعوية

أبريل 25، 2007

فرق الموت الشيعية

السلام عليكم ..

ليس من الحكمة الكلام عن الفرق المتنازعة في ظل الفتنة الحالية في العراق .. لكن من الحكمة بيان الحق .. فأغلب الناس لا يرون إلا ما يقدم لنا في الاعلام الرسمي .. غير مبالين ان كان صحيحا او غيره ..

ماذا يحدث في العراق ؟

الاجابة البسيطة: السنة والشيعة بيقتلوا بعض !
الاجابة خاطئة !

بعد دخول الامريكان للعراق .. والاصطدام بواقع غير المرسوم .. بدأت المقاومة السنية بشتى فرقها .. كل يومين نسمع عن جماعة جديدة تتبنى تفجيرا هنا .. او تلغيما هناك .. وكله كان على دماغ الامريكان ..

لاحظوا ايضا انه لم ترفع بندقية شيعية واحدة في وجه الامريكان الا بعد حوالي عام من بداية الغزو .. عندما قرر مقتدى الصدر مواجهة الامريكان .. لاسباب سياسية طبعا .. ثم ما لبثت أن هدأت المقاومة الشيعية ..

تم تعيين "بيان جبر" .. وزيرا للداخلية في الحكومة العراقية .. فمن هو ؟
بيان جبر.. شيعي .. مواليد 46 .. مهندس مدني .. عضو المجلس المركزي وممثل المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق في سوريا ولبنان .. له علاقات قوية مع فيلق بدر .. الممول من ايران ..تحديدا قوات الحرس الثوري !

بدأ بيان جبر -احفظوا الاسم ده كويس- بحملة تطهير للوزارة .. طرد جميع من ليسوا من الشيعة .. اتخذ لنفسه فرقة كبيرة جدا تعد بالمئات كحرس شخصي ..من النوع اللي لابسين اسود في اسود ومعاهم اشد الاسلحة فتكا .. وبدأ يعين عناصر من حركة بدر بشكل رسمي في الشرطة العراقية .. وبرز مفهومه الجديد : القوات الخاصة بالشرطة العراقية .. والتي كانت تعرف قديما بمليشيات بدر!
حتى انه اثار بعض القلق حوله في واحدة من تلك المرات .. عندا طلب تعيين 1300 فرد في الشرطة .. بغير اي اعداد عسكري او تدريب !

استخدم بيان جبر تلك القوة والنفوذ في عمليات ابادة لاهل السنة من بغداد .. وبخاصة المناطق المختلطة حيث عاش السنة والشيعة جنبا الى جنب لعشرات السنين ..

أقام الحواجز للتفتيش على الطرقات ... فمن وجد من بطاقته انه سني (من مجرد الاسم) .. يتم قتله فورا .. ومن تشككوا في اسمه (ينفع كده او كده) سألوه عن المعلومات البسيطة التي يعرفها الشيعة .. فبدأ اهل السنة في تلك المناطق من مذاكرة أسماء الائمة وحفظ بعض المعلومات التي قد تكون سببا في نجاة ارواحهم من تلك الكمائن!

كما تم اعتقال المئات من اهل السنة بغير وجه حق ..وتلفيق التهم .. والتعذيب والاغتصاب الجنسي(للرجال قبل النساء) .. الاعداد أكبر من ان تحصى ..ودي عينة من الصور:






كما استعان الوزير بجيش المهدي (بتاع مقتدى الصدر) في كثير من تلك العمليات القذرة .. التي أرحمها تكون تهجير أهل السنة في بغداد تحت قوة السلاح وقتل البعض أحيانا .. فقد حدثت أكثر من مرة ان وجد أهل حي سنى أحد الاشخاص مقتولا ..ومشوها ..وربما محروق بمواد حمضية كما بالصورة .. بهدف ارهاب السنة وتطفيشهم!

ليس هذا فحسب ..بل تمت مهاجمة المستشفيات السنية .. وقتل الاطباء السنة .. وتتوالى الجرائم .. الذي يرتدي المجرمين فيها الزي الرسمي !


وصل مجموع القتلى المدنيين في شهري يوليو وأغسطس 2006 والتي غالبا ما تلقى بجثثهم في الشوارع الى 6500 ..فقط في شهرين ..

حاول البعض من وزارة الداخلية نفسها فتح تحقيقات مع الازدياد البشع لجرائم الشرطة .. جائت تلك المحاولات من وحدتى الجرائم الكبرى و الشؤون الداخلية في الوزارة .. لكنهم خافوا على أنفسهم .. فالقوات الخاصة معها اسلحة وقوة بطش أشد فتكا من التي يمتلكها اي جهاز رقابي او محاسبي داخل الوزارة !

كما قام مستشارَين (اتنين يعني) امريكيين بتمرير توصية بعزل الوزير بيان جبر لتلوث يده بدماء بني جلدته .. إلا انها فوجئا بطردهما من منصبيهما !

.. وتمر الايام .. وتتم ترقية بيان جبر لوزير المالية!
ترى ماذا سيفع بها؟!

--------------------------------------------------
مصادر:
فيلم وثائقي بثته القناة الرابعة البريطانية
يمكن مشاهدته بالانجليزية من هنــا


كما قامت قناة الجزيرة بدبلجته بعنوان "فرق الموت ..من وراءها" .. فيلم ممتع جدا على فكرة ..
ممكن تشاهده او تنزله بجودة منخفضة:

كليك يمين ثم اختر بلاي








لينك التنزيل
لمشاهدة الفيديو: انت محتاج ريل بلاير او بديله وده انا بانصح بيه لانه أخف ومافيهوش اعلانات

أو تنزله بجودة عالية من ايميول:
فرق الموت

دلوقتي ممكن نقدر نفهم ايه سبب استهداف المقاومة السنية لمراكز الشرطة !

السلام عليكم

20 تعليقات:

الصارم الحاسم يقول...

وده يبرر لماذا تحدث تفجيرات في اماكن شيعية


والمستفيد من النهاية المحتلين.....ويضيع صدى عمليات المقاومة في خضم خناقة السنة والشيعة


وجهة نظر برضه...بس فيه حاجة لا تزال مش مريحة


مش واخد بالك ان بداية الكلام عن السنة والشيعة والمشاكل ...والعقيدة الشيعية الرافضية الكافرة بدأت من وسائل الاعلام الغربية والهجوم على ايران وعلماء سلاطين الجزيرة

الديب يقول...

ويضيع صدى عمليات المقاومة في خضم خناقة السنة والشيعة

أبسولوتلي
:)

بصراحة مش واخد بالي تقصد ايه من كلامك الاخير ..

خطــاب يقول...

حسبنا الله و نعم الوكيل

الصارم الحاسم يقول...

حماس ضربت اسرائيل في عملية عسكرية بحتة مالهاش علاقة بمن يسمونهم مدنيين

اسرائيل صبت نارها على الشعب الفلسطيني كله دون تمييز لحماس او لغيرها

حزب الله قام هو الوحيد اللي ضرب اسرائيل في عملية عسكرية بحتة برضه... مالهاش علاقة بمن يسمونهم مدنيين عشان التلاكيك المتوقعة

العملية ديه غرضها الواضح والظاهر واللي مش شايف لها اي مبرر منطقي آخر هو تخفيف الضغط على حماس والفلسطينيين وتوسيع الجبهة عشان اسرائيل ما تستفردش بالفلسطينيين


تفكير اخلاقي ومنطقي ...يضيع امامه الكلام الواهي بان ايران تبحث لها عن دور في المنطقة...مش مستاهلة


كان المفروض يتبعه ضغط عربي واسلامي رسمي وتهديد-مجرد تهديد -بالتدخل ولو بمساعدات اسلحة ولوجيستية للفلسطيين واللبنانيين

قوم تطلع فتوى من الدفاتر بحرمة الدعاء للرافضة الشيعة في قتالهم بدلا من ذلك


ازيك بقى

كل ده كان اولا


ثانيا..من مصلحة ايران ان تنهزم امريكا في العراق...

ليه..لان لو كان احتلال العراق تم بسهولة ودون مضايقات كان الهدف التالي ايران او سوريا

اذا من المصلحة دعم المقاومة العراقية ونقل ميدان القتال بشكل غير مباشر للعراق..وتبقى عبرة لامريكا

ودي مش مصلحة ايران بس دي مصلحة كووول الدول المجاورة



يبقى ايران تدعم الفصائل الشيعية..واللا اللي بيدعمها هم الامريكان انفسهم
؟؟؟

الديب يقول...

السلام عليكم

انا مش عايز ادخل في موضوع شيعة لبنان .. لكن أطماع ايران في المنطقة حقيقية .. عملوها قبل كده بانشاء الدولة الفاطمية .. وكانت مسيطرة على كل شمال افريقيا بما فيها مصر ..

الان الشيعة يمنون انفسهم بدولة كتلك .. وعلشان يحققوا الحلم ده لازم يبانوا كأبطال في اعين الجماهير العربية الاخرى .. حرب حزب الله الاخيرة كان وراها اهداف تانية كتير .. أهمها اظهار الشيعة كأبطال .. وقد تم لهم ذلك فعلا

شيعة العراق ولبنان وايران لا يفرقوا عن بعض .. تعرف ان القرى السنية في لبنان أثناء الحرب لم يكن عندها مقاومة .. ولم يأبه حزب الله بحمايتها كأرض لبنانية ..

----

نرجع تاني للعراق ..

فعلا .. من مصلحة ايران ان تنهزم امريكا في العراق ولا تخرج ارض المعركة عنها ..
ومن مصلحتها ايضا ان يتم التمليك لشيعة العراق بعد الانتهاء من أمريكا !

أما امريكا .. فقد وجدت ان المقاومة الشرسة لا تأتي الا من اهل السنة ..فكان يجب استعداء غيرهم عليهم .. كما هو الحال في جميع حروب الامريكان .. يمولوا غيرهم بالاسلحة ليحارب باسمهم ويقضي على عدوهم ..
فمن المعروف جدا مدى ضعف القوة البشرية لدى الجيش الامريكي .. الذي أغلبه من المرتزقة أصلا ..

أرجو ان اكون قد وضحت وجهة نظري

و دايما منور المدونة يا صارم

السلام عليكم

خالد وليس بخالد يقول...

ما شاء الله
دايما يا اخي الديب
في نفسي...بقول عنك انك مدون فاهم...
فاهم اللي بيحصل من منظور اسلامي ..سني صافي-نحسبك كذلك والله حسيبك-
حقيقة الرافضة لا يرقبون في أهل السنة إلا ولا ذمة
سواءا كانوا شيعة ايرانيين او يمنيين (حوثيين) او بحرينيين او لبنانيين..فالكل سواء
الكل عندهم الخوميني نائب المهدي معصوم
كنت اقرأ اليوم مقالا في مجلة التوحيد..وهو عبارة عن خطبة كانت للشيخ الحذيفي-امام الحرم المدني- بعنوان (أخرجوا اليهود والنصارى والرافضة من جزيرة العرب) تكلم فهيا كلاما طيبا..والخطبة دي كانت بحضور رفسنجاني
وادت بعد كده لايقاف الشيخ الحذيفي فترة-على ما عرفت-..لكنه رجع تاني
المهم...انه حسن نصر وحزبه يا اخي الصارم الحاسم ليسوا الا يدا لايران في منطقة العرب
وهذا ليس كلامي
وانما هو بيان صدر من الحزب في شهر اغسطس او فبراير-لا اذكر تماما- في سنة 1985 جاء فيه هذا الكلام الخطير
(ان حزب الله يدين بالولاء لايران..وان الحكومة الايرانية تمثل لنا الغطاء والدعم الكامل)
يا اخي...الم يكن حسن افندي..مسئولا في حركة امل الشيعية التي قتل فيها الاف السنة الفلسطينيين في لبنان؟؟؟
الامر الان اصبح محسوما...حتى عند اخواننا من الاخوان المسلمين الذين كانوا على استعداد لارسال مقاتلين لمساندة هؤلاء الفجار الظالمين
فالشيعة هم الشيعة
لم يتغيروا منذ جدهم اليهودي عبد الله بن سبأ
وكما قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله في منهاج السنة الجزء التاني صفحة324 قال (وكذلك اذا صار لليهود دولة بالعراق او غيره فان الرافضة تعاونهم وتنصرهم على اهل الاسلام..)
وهذا ما هو حادث الان
..الحقيقة انه لا يمكن فصل حسن نصر وحزبه عن ايران ولا عن مقتدى الورك(الصدر)
لان الكل يسير بولاية الفقيه والكل يعبد الحسين من دون الله...والكل يعتقد العصمة في ائمتهم..والكل كمثل ابن العلقمي ونصير الدين الطوسي وجوهر الصقلي
والله المستعان
ربنا ياخدهم...ويريحنا منهم
:)

الصارم الحاسم يقول...

ما ذكرته انت في نقاط كثيرة صحيحة تماما ...ولكن مازلت ارى انها لعبة فرق تسد


تخيل انت اذا كانت كل "ظنوننا" دي خاطئة وكانت نيتهم صادقة واحنا -الاعلام بتاعنا يعني مش احنا احنا -بنخبط فيهم كده


مش بقول نتعامل معاه بسذاجة ولكن كما قال النبي كيس فطن


شفت الصورة اللي عندي لنجاد..هل فيه حاكم مسلم سني بيعمل كده اليومين دول


فيه بعض الدعاة السنيين ما بيعملوش كده



ما علينا

Sampateek يقول...

لا حول و لا قوة الا بالله
ربنا يوحدهم و يهدي العاصي منهم
حاجة توجع القلب


تحياتي

خالد وليس بخالد يقول...

أخي الصارم الحاسم
ظنون ايه؟؟
احنا بنتكلم عن ترددهم بين مكفرو ومفسق لكل الصحابة ما عدا ستة(وفي رواية 4)
من كتبهم المعتمدة ..زي البخاري ومسلم عندنا
احنا بنتكلم عن قذفهم لام المؤمنين بالزنا
وبنتكلم كمان عن كتاب مشهور جدا عندهم اسمه
(فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب)
ذكل ده عند الشيعة الامامية..
ودي عقيدة الشيعة من اليمن جنوبا حتى ايران شمالا..مرورا بلبنان في الغرب والبحرين في الشرق
يعني الامر مش ظنون ولا غيره
والا فالشيعة لم يذكر لهم التاريخ على الاطلاق انهم نصروا الملة في أي وقت من أول ما ظهروا كحزب سياسي في أيام سيدنا على..أو لما ظهروا كمعتقد ديني في عهد بني أمية وحتى يومنا هذا
فنحن يا اخي لا نتكلم على الظنون ولا نرمي الناس بالظنون
احنا بنتكلم عن تصريحات رسمية
ولما أبطحي -قبحه الله- وده نائب المرشد العام للثورة الايرانية قال: ان ايران كان ليها الفضل في سقوط افغانستان والعراق
تبقى دي برضه ظنون؟؟؟ولا اللعبة باينة

ولا يخفى عليك انه في المؤتمر الذي كان في العام الماضي وجمع بين تسخيري وفضل الله والدكتور القرضاوي والشيخ حارث الضاري
قال الشيخ الضاري وقتها : قتل منا نحن اهل السنة 200 الف مسلم
100 الف منهم على يد الامريكان
و
100 الف على يد الشيعة
فعداءهم لاهل الاسلام قديم حديث
هم ليسوا منا ونحن لسنا منهم
اما كون احمدي نجاد بيعمل حركات بهلوانية
فاولا احنا زي مبنقول (منعرفشي ايه اللي بيجري من تحت الترابيزة)
اكيد فيه حاجة احنا مش فاهمنها
يعني بالعقل كده
امريكا هتتحرك بجيوشها من الخليج العربي والبحر الاحمر وتدفع اثيوبيا لاحتلال الصومال وتقيم العالم وتقعده على شوية مجاهدين بشوية اسلحة كلاشينكوف روسي بدائية الصنع
وتسيب ايران..اللي متطورة جدا في قدراتها العسكرية وكمان داخلة على سلاح نووي الا اذا كانت هي نفسها بتأمن لامريكا مستقبلها
يعني المفروض العدو الاكبر لامريكا هيبقى ايران
مش هيبقي المجاهدين في الصومال لان ايران اقوي بكثير من الصوماليين
ما علينا
حتى ولو مكنشي فيه لعب من تحت الترابيزة

فمعتقدهم يكفي اننا نكرههم حتى ولو كانوا-قدامنا- من العباد الزهاد
ولا نقيس ابدا نجاد الرافضي على اصغر طفل من اهل السنة والجماعة

الان يا اخي
العالم يسير في الاتجاه الصحيح
الا وهو اتجاه التفرق الى فرق الضلال والكفر وفرقة الاسلام الوحيدة الصحيحة وهي اهل السنة والجماعة

والله متم نوره ولو كره المشركون
اخوكم/خالد

صاحب البوابــة يقول...

انا لله وانا اليه راجعون

تحياتي يا اخي على هذا المقال الطيب

وان شاء الله اتشرف بزيارتك قريبا

حائر في دنيا الله يقول...

عارف انا كل اما اقرا في الموضوع دا اتضايق جداً واتخنق اكتر
ومش عارف احنا بنعمل في بعض كدا ليه، شخصياً لا تعجبني نبرات الصوت العالي والزاعق والتكفيري ولكن إيران فعلاً زودتها في العراق وما يحدث لأهل السنة هناك أمر لا يمكن تحمله كثيراً

ولكن أن نصل أن يقتل العرافي مهما كانت ملته لعراقي مهما كانت ملته أيضاً فتلك مصيبة وأيما مصيبة، فهل اتفقنا على العدو الأكبر لنتشاجر مع عدو أصغر
لك الله يا عراق

النهر يقول...

علينا أن نفرق بين المواقف ، فما يحدث فى العراق ماهو الا تقاتل حزبى أو ما شابه ذلك ، يدخل فى طيه الأختلاف المذهبى و ذلك كله يرجع الى حقبة صدام و اعتبار أن سنة العراق مذنبون لأن صدام كان سنيا ، و ما ذلك الا ثارات اجتماعية مذهبية يؤججها شىء ما فى الخفاء ، و يجب أن لا نجمع كل الشيعة فى هذه السلة فهم العون الآن لنا و هم الأخوة فى الدين ، فالرحمة بالأسلام رجاءا ، ايران ماهى الا دولة اسلامية -- و لا يجب أن ننظر اليها بغير هذا المنظار يا عرب ، والا نصبح أغبى من حكامنا

النهر يقول...

استزادة
----
و أيضا أتفق مع الصارم الحاسم برافو برافو ، أجدك تعى بفهم الأمور الجارية

الديب يقول...

السلام عليكم مجددا

كام نقطة أحب اوضحها

(1)
لا نكفر عموم الشيعة لجهلهم .. وانما نكفر أئمتهم فقط

(2)
الشيعة لم يكونوا جزءا من كيان الامة على مر التاريخ .. ويكفي ذكر محاولات أغتيال صلاح الدين الأيوبي عدة مرات

(3)
مع ظهر بوادر الصحوة في الامة .. يجب على الامريكان ايجاد ما يفرق الامة حتى لا يصعد المارد الاسلامي بسهولة

(4)
لا نعتبر الشيعة عدو .. بل طرف اخر ..في المعركة يمكن نتعاون على المصالح المشتركة .. عدو عدوي صديقي ..لكن لا نجاهد تحت راية واحدة ..فهذا لا يقبله اي من الطرفين

(5)
عدو عدوي صديقي طالما لم يغدر بي

!!

الديب يقول...

أخي الصارم الحاسم

بخصوص كلامك انها لعبة فرق تسد

انا أحب افرق بين أمرين ..

(1)
على المستوى السياسي
كلامك مظبوط تمام .. ويجب التعاون لنحر الاحتلال .. والا ننشغل بقتال داخلى في هذا الوقت بالذات ..اتفق معك في هذا

(2)
على المستوى العقدي/الديني
نحن اصلا مختلفين .. ألا تعلم حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي اخره " و ستفترق أمتى على ثلاث و سبعين شعبة كلها فى النار إلا واحدة , قيل : من يا رسول الله ؟ قال : هم من على مثل ما أنا عليه اليوم و صحابتى" .. اذن فهل يستوي أصحاب النار وأصحاب الجنة؟

أخي .. جزاك الله خيرا

الديب يقول...

سمباتيك ..

فعلا ..حالنا يوجع القلب .. ربنا يهدينا كلنا

-------------

الدكتور خالد

صاحب مكان يا باشا

-------------

صاحب البوابة

مدونتك أكثر من رائعة .. ما شاء الله .. ستجدني من قراءك ان شاء الله من الان

-------------

حائر

معك حق تماما .. فالوقت الحاضر وقت الاتحاد على العدو البين .. الذي انتهك العرض وسرق الارض

-------------

النهر

اختلف معك بعض الشيء .. ارجو انك تقرأ التعليقين الماضيين و تناقشني ..


السلام عليكم

الصارم الحاسم يقول...

ديبوس

في ما وضحته اتفق معاك تماما دون تحفظات


دكتور خالد
بجهز بوست عن الموضوع ده...هاتكلم عن وجهتي النظر ...قريبا ان شاء الله

النهر يقول...

الأخ الفاضل\ الديب
بداية علينا أن نفرق دوما بين ما يحصل فى العراق حاليا لأن هذا ظرف استثنائى ، لا يمكن أن يكون هو الذى يؤسس للعلاقات بين المسلمين سنة وشيعة ...أما تعليقك و قولك بأن نكفر أئمة الشيعة و ليس عامة الشعب ...فهذا كلام لجد خطير ، هؤلاء الأئمة و المراجع مسلمون موحدون يؤمنون بالله و أن محمد رسول الله ، و هذا يكفى تماما لأبتعاد صفة الكفر عنهم .
----------
و أما قولك بأن الشيعة لم يكونوا من نسيج الأمة لأنهم حاولوا اغتيال صلاح الدين ، هل كل المسلمين الشيعة حاولوا ذلك ، واذاكان بعض الأفراد حاول ذلك فلأن صلاح الدين هو الذى أنهى الوجود الشيعى فى مصر ...و بذلك تكون هذه المحاولات سياسية فى الأساس .
-------------
النقطة الثالثة أتفق معك فيها تماما، و هى أن هناك من يعمل على تفريق الأمة حتى لا يصعد المارد الأسلامى
------------
أما القول بأن الشيعة طرف آخر فى المعركة ، نتعاون فقط و لكن ليس تحت راية واحدة ، كيف هذا ؟؟ ... أليست راية الأسلام هى التى تظللنا جميعا سنة و شيعة
------------
أما القول بأن عدو عدوى صديقى ...فهذا فى غير محله لأن العداء بين ايران و اسرائيل مثلا ليس عداء بين دولتين جارتين ...انما عداء بين عقيدتين اليهودية و الأسلام ، و العداء بين حزب الله و اسرائيل ليس عداء فقط على حدود ... بل انه عداء على وجود قبل الحدود ...عداء عقيدى ... هذا العداء العقيدى هو الذى يجمع بين حزب الله و حماس و الجهاد و الدولة الأيرانية على خط واحد و راية واحدة
***********
ايران فى عهد الشاه كان لها علاقات و سفارات مع اسرائيل ...و جاءت الثورة الأسلامية فأنهت ذلك ... ومع بداية الثورة حاربها صدام ظنا منه بأنها ضعفت لكثرة تسريح القيادات العليا فى الجيش الأيرانى عقب الثورة و كان يدعم صدام أمريكا و روسيا ومصر ودول الخليج ...و من جهة أخرى بعضنا يقول بأن ايران لها مطامع فى منطقتنا و كأنها كانت تحتل أرضنا منذسنوات قليلة و نخاف رجوعها مرة أخرى ... الأيرانيون لم يأتوا غربا منذ عصور ما قبل الأسلام حين غزوهم لمصر فى العصور القديمة
... الشيعة ماهم الا مسلمون يتبعون أحفاد على بن أبى طالب ... و الشيعة الموجودون الآن فى ايران و العراق و لبنان هم الشيعة الأثناعشر الأمامية و الذين يعتقدون فى رجوع الأمام الثانى عشر ... وذلك جعلهم بعيدون عن العمل العام طيلة ألف عام مضت حتى جاء الخومينى مفكرا مجتهدا فى ---ولاية الفقيه---حتى لا تعطل أحكام الأسلام ولحين رجوع الأمام الثانى عشر فى اعتقادهم ، وولاية الفقيه هو ماتراه الآن فى ايران و كأن المارد الأسلامى يصحو من هناك
... تحياتى وعذرا للأطالة ففى الجعبة الكثير

الديب يقول...

اخي الفاضل .. النهر

اولا .. احب ابدي اعجابي بأدبك وحلمك في النقاش .. فهذا ما يفتقده الغالبية للاسف ..

قلت:
علينا أن نفرق دوما بين ما يحصل فى العراق حاليا لأن هذا ظرف استثنائى

أقول:
هذا ليس استثناءا .. اقرأ التاريخ .. ابحث عن الحشاشين .. دول فرقة من الشيعة الاسماعيلية .. احترف الاغتيالات .. حتى ان كلمة اغتيال بالانجليزية اخدت منهم
assasin

قلت:
.أما تعليقك و قولك بأن نكفر أئمة الشيعة و ليس عامة الشعب ...فهذا كلام لجد خطير ، هؤلاء الأئمة و المراجع مسلمون موحدون يؤمنون بالله و أن محمد رسول الله ، و هذا يكفى تماما لأبتعاد صفة الكفر عنهم

أقول:
هذا كلام العلماء .. اسمع لقوله تعالى مشبها النبي وصحابته الكرام في اخر صورة الفتح:
" يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار"

والشيعة يلعنون ابي بكر وعمر ...ويكفرون اغلب الصحابة ..ويتهمون عائشة التي برأها الله من فوق سبع سماوات بالزنى ..

صحيح هم يقولون " لا إله إلا الله" .. لكنهم اتوا بنواقض كثيرة

-----------------
قلت:
لأنهم حاولوا اغتيال صلاح الدين ، هل كل المسلمين الشيعة حاولوا ذلك

أقول:
وأنا لم أقلت بتكفير عوام الشيعة! راجع كلامي
--------------------
قلت:
أليست راية الأسلام هى التى تظللنا جميعا سنة و شيعة

أقول:
راجع التاريخ
--------------------
قلت:
هذا العداء العقيدى هو الذى يجمع بين حزب الله و حماس و الجهاد و الدولة الأيرانية على خط واحد و راية واحدة

أقول:
الاجتماع على عدو مشترك لا يعني اجتماع على معادة عقدية مشتركة .. لكنني أقول انه من الصالح التعاون على هذا العدو المشترك .. ففيه مصلحة للطرفين ..بل من الحماقة اغفال مثل هذا التعاون
-------------------
قلت:
و الشيعة الموجودون الآن فى ايران و العراق و لبنان هم الشيعة الأثناعشر الأمامية

أقول:
فضلا يا أخي .. راجع تفاصيل هذا المذهب .. حتما ستغير افكارك عنهم


أخي النهر .. ارجو ان تتقبل كلامي بصدر رحب ..
أقدم لك خالص تحياتي واحترامي

الديب يقول...

النهر .. احب اكررلك كلامي اللي قولته لاخونا الصارم

انا أحب افرق بين أمرين ..

(1)
على المستوى السياسي
كلامك مظبوط تمام .. ويجب التعاون لنحر الاحتلال .. والا ننشغل بقتال داخلى في هذا الوقت بالذات ..اتفق معك في هذا

(2)
على المستوى العقدي/الديني
نحن اصلا مختلفين .. ألا تعلم حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي اخره " و ستفترق أمتى على ثلاث و سبعين شعبة كلها فى النار إلا واحدة , قيل : من يا رسول الله ؟ قال : هم من على مثل ما أنا عليه اليوم و صحابتى" .. اذن فهل يستوي أصحاب النار وأصحاب الجنة؟