الاقصى
من أفضل ما كتبت >> مفهوم الدولة الدينية - تجربتي مع الجيش - فرق الموت الشيعية - يحبهم ويحبونه - خاطرة دعوية

يونيو 17، 2006

إحصائيات الشباب والجنس


السلام عليكم ..
المسلمون يتساءلون ... عن سبب تأخر الأمة ..
الاجابة تتضمن الكثير.. من أهمها .. الانحطاط الاخلاقي .. و السعي وراء مواقع الانترنت السيئة
و اليكم بعض الاحصائيات ::
على مستوى العالم .. اي الدول تبحث في جوجل أكثر عن كلمة
sex

انظروا فيما احتل المسلمون الصدارة ..!!
باستثناء فيتنام والهند الفلبين .. فالعشرة الاوائل هم من المسلمين
–في السعي وراء كلمة
sex -

و اذا نظرنا من اكثر الشعوب الباحثة عن كلمة – سكس - .. طبعا هذا التفاضل بين الدول العربية فقط نجد المفاجأة الاتية

للأسف .. اليمن رغم تعداد سكانها الغير مرتفع .. الا انها احتلت الصدارة ..

أما الباحثين عن كلمة – عارية – فنجد سوريا ..


ملحوظة .. يمكنني سرد احصائيات و مقارنات لا حصر لها .. لكن أظن الصورة وضحت ..

يا عقلاء الأمة .. أدركوا الشباب ..
يا أئمة المساجد .. انزلوا من على المنابر.. و امشوا في الشوارع .. كلموا الشباب على النواصي ..
هكذا فعلا النبي عندما كان في مكة ... وقت غربة الدين .. يكلم الناس في الشوارع .. يزورهم في بيوتهم .. يضيفهم في بيته .. يذهب لنواديهم .. و لم يقفل على نفسه بابا و قال الهداية من هنا ..لا ..بل هو من بادر ..هو من تحرك .. هو من مد يده .. صلى الله عليه و على اله و صحبه وسلم.
أما الشباب فعليهم بتقوى الله و غض البصر.. و التعجيل بالزواج .. و محاولة التخفيف و التسهيل للشاب المتقدم للزواج ..

يا دعاة الانفتاح ..الحقوا بناتكم قبل الانفتاح

أخيرا ... يا أمن الدولة .. أمن الدولة في خطر بعد ان غلقتم المساجد و طاردتم الدعاة .. و سجنتم المنادين للاسلام.

http://eldeebs.blogspot.com
السلام عليكم

يونيو 14، 2006

فيلم دافنشي غير مسيئ



السلام عليكم ..

انا شاهدت الفيلم .. كاملا..و بطريقة متأنية ..لكني لم اقرأ الكتاب

فيلم " شفرة دافنشي" بيعرض فكرتين اساسيتين :

الاولى::

ان السيد المسيح رسول و نبي بشري - لا الوهية لديه- ارسله الله بدين التوحيد ..و امن به الناس ..و بدأ فكر التوحيد يتغلغل في الامبراطورية البيزنطية الوثنية ان ذاك .. و ظل الحال حتى عام 325 م .. وقت الامبراطور قسطنطين .. حين شعر بأن دين التوحيد الجديد بدأ يغزو البلد ..و ان الافضل له اتباع ذلك الدين حتى يدين كل الشعب له بالولاء.. فقام بجمع القساوسة والرهبان في مؤتمر حافل ..الغرض منه "التصويت" على كل بنود هذا الدين -الذي سيصبح دين الدولة البيزانطية الرسمي- ..و كان التصويت على كل شيء.. من الاناجيل التي يعترفون بها ..وتاريخ عيد القيامة ..و كل شيء..و يدعي الفيلم ان قسطنطين هو من ادخل افكارا جديدة كألوهية المسيح و انه ابن الله ..

و هنا بدأ صراعا بين الكنيسة الرسمية التي تتبع الدين الجديد الذي رسمه قسطنطين ..و من الجهة الاخري: أتباع المسيح الموحدين ..و كانوا طبعا مضطهدين ..

(اظن ان تلك الفكرة تتفق مع الاسلام تماما ..في حين لم يشر الفيلم من قريب او بعيد للاسلام)

الفكرة الثانية::

بما ان المسيح رجل بشري عادي..فقد كان متزوجا من سيدة اسمها "مريم المجدلية" ..و كانت حامل منه في مولودة ..و ذلك قبل ان يصلب المسيح (كما يدعون .. انا باحكي الفيلم) ..و لما ضاق بها الحال..فرت بدينها هاربة الى فرنسا ..حيث حملت لواء الدعوة المسيحية الحقة ..دعوة التوحيد ..و التف حولها رجال اقوياء ..فرسان شجعان ليحموها و يبلغوا دعوتها ..و كانت "مريم المجدلية" قد كتبت انجيل خاص بها نقلا عن زوجها ..

و لكن بعد اشتعال الاحتدام بين الكنيسة و بقايا الموحدين (بعد عام 325) .. لم يوجد هذا الانجيل.. كما نعتت تلك السيدة بالزانية في باقي الاناجيل ..و هو الموجود الى الان !

و يكمل الفيلم .. ان هناك ذرية تعيش بين الناس ..هي من ذرية المسيح .. الدم الملكي ..يعرفون بعضهم ..و يكتمون سرهم ..و تسعى الكنيسة الى التخلص منهم ..

اخر نقطة:: ايه حكاية دافنشي؟

الفيلم بيقول ان ليوناردو دافنشي .. الرسام الايطالي المعروف ..صاحب لوحة العشاء الاخير..اظن كلنا عارفنها ..يصور فيه المسيح مع ال 12 حواري ..على طرابيزة بالعرض كده.. المهم ..ليوناردو ده كان عارف سر زوجة المسيح و التي تعتبر دليل قاطع على بشريته و عدم اتصافه بألوهية مهمة كانت ..و لكنه كان يريد ان يقوله للعالم بشكل غير مباشر..

فاستخدم فنه و رسمه ..و وضع اشارات خفية ..قد يلاحظها المتأمل ..ان المسيح متزوج فعلا ..

ده الجانب الفكري في الفيلم ..لكن طبعا تلك الفكرة مغلفة بقصة شيقة من بطولة توم هانكس .. و يتم عرض هذه الجانب الفكري من خلالها بأسلوب شيق ..

الخلاصة:: الفكرتان الرئيسيتان..اولهما مع الاسلام تماما ..و الثانية ..لا اظنها تتعارض معه ..

أما المسيح كشخص ..فلم توجه له اي اهانة من قريب او بعيد .. بل بالعكس !

الفيلم يشكك في مصداقية الكنيسة عبر العصور ..بل و يشكك في العقيدة النصرانية و يتهما بالتحريف

تساؤلي: اشمعنا لما فيلم " ألام المسيح " المسلمين طلبوا منعه لانه يتعارض مع نصوص القران الثابتة .. أقروا الفيلم ..و نزل السينما ..

و لما يجي فيلم لم يتضمن كلمة او مشهد مسي لشخص المسيح ..و انما يخاطب الفكر المسيحي الحالي.. قالوا لاااا ..و تم منع الفيلم ...!!!

السلام عليكم


يونيو 01، 2006

سلاماتي للمباحث



في ظل النظام الحالي.. يموت الشعب ليحيا النظام..

قصة تثبت تلك المقولة اتكعبلت فيها من شوية.. الحقيقة سدت نفسي وفورت دمي.. خاصة و اني لسة في موسم الامتحانات.. الله المستعان .. تدور القصة حول مواطن عادي.. اسمه محمد بدر الدين .. تغيبت بنته عن البيت .. عمل محضر .. بعد شوية اتهم بأنه قتلها.. لا.. مش بس كده .. اللي حصل مع الراجل ده فيلم.. فيلم بجد .. اللهم ثبته و عوضه على صبره .. تجربة قاسية جدا .. شاهدوها ..

معلش الفيديو كبير شوية (82 ميجا) .. اللينك أهـــــــــه

بس لازم يتشاف.. عشان الناس تعرف يعني ايه قوانين الطوارئ.. و تعرف ان الأمر ولي لغير أهله تماما !

السلام عليكم