الاقصى
من أفضل ما كتبت >> مفهوم الدولة الدينية - تجربتي مع الجيش - فرق الموت الشيعية - يحبهم ويحبونه - خاطرة دعوية

أغسطس 24، 2006

في ظل العصر


بسم الله الرحمن الرحيم
والعصر * ان الانسان لفي خسر * إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر*


ذكر الطبراني عن عبيد الله بن حصين قال : كان الرجلان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا التقيا لم يفترقا إلا على أن يقرأ أحدهما على الاخر سورة العصر إلى آخرها ثم يسلم أحدهما على الاخر وقال الشافعي رحمه الله : لو تدبر الناس هذه السورة لوسعتهم.(تفسير ابن كثير 4-708)

لماذا قال الامام الشفعي هذه الكلمة ..؟؟ لماذا تسعنا سورة واحدة من 114 سورة .. ؟؟
تسعنا لو تدبرناها .. لو فهناها .. لو احسسنا بها .. لكانت منهاج حياتنا .. نور هداية طريقنا ..

يقسم ربنا سبحانه ان الانسان .. كل الانسان في خسران .. الا فئة ليست في هذا الخسران والغبن والهلكة .. تلك الفئة لابد و ان تتوافر فيها عدة شروط أو اوصاف ..

مطلوب من كل قارئ مراجعة نفسه .. و حسابها بصدق .. هل تتوافر في نفسي تلك الاوصاف ؟

الوصف الاول: الذين ءامنوا ..
كلنا نقول لا إله الا الله .. اي لا معبود بحق الا الله .. لا احد يستحق العبادة الا الله .. و كل ما يعبد من دون الله لا يستحق .. كل ما يعظمه الناس من دون الله حقير، ضعيف، محاط به، كما قال تعالى: " يأيها الناس انتم الفقراء إلى الله و الله هو الغني الحميد" .. نحن كلنا فقراء .. فقر مطلق .. حتى لو امتلكنا الملايين .. فأين كنا منذ مئة عام ؟ .. فلم يكن منا أحد يملك جسدا ولا عينا ولا ايد .. لا شيء .. فقراء .. فقر مطلق .. فقر حقيقى .. فكيف يستنجد الغريق بالغريق ..؟
لماذا ذكر ربنا " ءامنوا" .. فعل ماض .. لماذا لم يقل " الذين يؤمنون.." ...؟
الفعل الماضي يدل على التحقيق ..والاستقرار .. ايمان عمر القلوب .. ملأ الافئدة ..ايمان لا يعصف به فتنة أو مصيبة ..
فهل نحن وفينا هذا الشرط ؟؟
اللهم ارزقنا ايمانا نجد حلاوته في قلوبنا ..أمين

الوصف الثاني: عملوا الصالحات ..
فكما أورد القرطبي: أدوا الفرائض المفترضة عليهم.
وفي البخاري: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( .. وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه...)
...اه .. كم من مسلم لا يؤدي الزكاة ..وهي فرض .. كم من مسلم يبخل عن الحج رغم قدرته ..و هو فرض ..و كم موظف يستيقظ في السادسة للحاق بعمله .. ويتكاسل عن صلاة الصبح قبلها بنصف ساعة ! .. كم نضحي للدنيا .. و نعطيها الاولوية القصوى .. وهي الزينة الزائفة الزائلة !

يقول تعالى:"وفي السماء رزقكم وما توعدون* فورب السماء والارض إنه لحق مثل ما انكم تنطقون" .. يقسم ربنا بنفسه ..و الكثير لا يصدق ! .. يقسم –سبحانه- ان رزقنا في السماء .. الا ان يقين الكثير انه عند مدير العمل أو صاحب الدكان أو ربما في خزنة الشركة ! .. يقسم ربنا ويضرب المثل تثبيتا " لحق مثل ما أنكم تنطقون" .. وعلى هذا الايمان الضعيف .. نضيع الفروض .. ونقترف الاثام .. ونطمع بمزيد من الدنيا .. وهي تاركتنا ان لم نتركها !

ان الاولويات ...ومعرفة من الكبير ومن الصغير .. من القوي ومن الضعيف .. من الباقي ومن الفاني .. تلك المعرفة التي يتبعها ايمانا قويا هي ما ينفصنا .. تلك المعرفة بالله وحقه .. هي ما غفلنا عنه .. فضاعت منا الفروض ..الا من رحم الله.
اللهم ارزقنا عملا صالحا يقربنا اليك ... أمين

الوصف الثالث: تواصوا الحق ..
جاء أكثر من تفسير اشهرهم: الحق هو كتاب الله ..وقيل ايضا الحق:الله
على كل، ان ما اريد الرمي اليه هو التواصي .. او الدعوة عموما ..سواء تواصي او نصح أو امر بمعروف او نهي عن منكر .. فقد يظن البعض ان الدعوة لها اشخاص ذوو صفات معينة .. لانهم قد كمل ايمانهم و يريدون تعليم الناس ..وهو مفهوم خاطئ شائع جدا ..
فمن مشى وسارع في طريق الايمان لا يقول ابدا انه قد كمل ايمانه .. قما قال تعالى: " واعبد ربك حتى يأتيك اليقين" و اليقين:الموت .. فمن قال اني لا اعمل بالدعوة حتى يكتمل ايماني فلن يعمل بها ابدا ..
تنبيه: الدعوة لا تعني الافتاء.

كما ان الدعوة ليست للمدعو فقط .. بل هي للداعي في المقام الاول .. فهي مهنة الانبياء .. فهلا عملت عملهم ؟ ..فقد قال تعالى في خواتيم يوسف تلك الايات الثلاث.. تدبر ترتيبها :
" وما كان اكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين" –103
فهذه القاعدة العريضة في الانسان .. الخسر .. ثم يأتي الاستثناء:
"وما يؤمن أكثرهم بالله إلا وهم مشركون" – 106
سبحان الله .. حتى القلة المؤمنة ايمانهم معكر غير صافي .. و قد يتعاظم التعكير لحد الابطال و الافساد ..
فأين المؤمنون إذن ؟
" قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله ، على بصيرة أنا ومن اتبعني، وسبحن الله وما أنا من المشركين" – 108
فلم يقل ربنا –سبحانه- : ادعوا الى الله ..وما هم من المشركين .. بل قال "وما أنا من المشركين" .. فالدعوة تنقية لايماني وضمان لسلامته من الشرك .. و أقرب الاذان للساني أذني !
فهذه سبيل رسول الله –صلى الله عليه وسلم- و سبيل أتباعه .. فلا نبي بعده .. ولكن بعده رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه !
رجال حملوا أمانة الرسالة وصدق التبليغ ! ..هذا مع صفة " على بصيرة" .. كما فسرها الكثيرون: أي على يقين وحق ومنه.

وقال تعالى: " والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين"
فمن يجاهد مخلصا لله سواء بيده أو بلسانه .. فان له الهداية .. ومعية الرحمن .. ومنزلة الاحسان .. تدبر قوله !

الوصف الرابع: تواصوا بالصبر
ذكر أكثر المفسرون انه الصبر على الطاعات، وعن المعاصي، وعند المصائب .. اي ثلاثة انواع.
فبعد الثلاث أوصاف السابقة .. ايمان – عمل – تواصي .. فقد عرف الانسان الطريق .. وبقى عليه الاستمرار .. " حتى يأتيك اليقين" .. الصبر عليه (الطريق) ربما يكون أصعب من بلوغه ..
وهذا هو الفرق بين النجاح والفلاح .. فالفلاح دوام النجاح والفوز .. وكفى بفضل الصبر قول ربنا –سبحانه- " إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب"
انظر وتأمل في حياة الانبياء ... كم قاسوا ..كم تأذوا .. تدبر سيرة النبي صلى الله عليه وسلم .. مات أولاده الذكور .. و طلقت بنتيه .. و ماتت أحداهما .. ماتت زوجته خديجة ..وعمه .. قاطعه كل قبيلته .. هاجر من بلده المحبوب فارا بدينه .. محاولات اغتيال .. تشكيك من اليهود .. طعن في شرفه ... ابتلاءات تلو الابتلاءات .. قد تحول احداها حياة احدانا الى كابوس يعجز المرء أمامه ..

طريق الحق دائما صعب .. فكما جاء في مسلم: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات" .. لكن الصبر على هذا الطريق لا يعني أبدا انها افساد للحياة .. بل هو ضبط لها و تسييسها .. فقد قال سبحانه :" من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حيوة طيبة".. و للحياة الطيبة هنا أكثر من معنى، فذكر بعضهم انها الرزق الحلال، وقال أخرون انها القناعة والسعادة .. فحياة المؤمن وإن كان فيها عرق فأنه يعلوها البسمة.
اللهم ارزقنا صبرا جميلا ... أمين

فتلك أربع صفات .. تذكرها دائما: إيمان – عمل – تواصي – صبر
من يحافظ عليهم .. فليس من الخاسرين ..

الحمد لله رب العالمين. فما كان من توفيق فمن الله ، و ما كان من خطأ فمن نفسي والشيطان.
سبحانك اللهم وبحمدك .. أشهد ألا إله إلا أنت .. استغفرك وأتوب إليك

مدونة الديب http://eldeebs.blogspot.com


أغسطس 12، 2006

هل الشذوذ الجنسي سببه جينات؟


السلام عليكم

شدني من فترة موضوع كتبته الاخت ماسة من قهوة كتكوت ..
http://www.haridy.com/ib/showthread.php?t=66138
حبيت انقله و انقل تعقيبي عليه ..
السبب بصراحة هو اني سمعت اراء تعذر الشواذ لان عندهم جينات معينة تؤدي لذلك

مع الاخت ماسة ..




الشذوذ الجنسي...بيولوجي؟!
الشذوذ الجنسي موضوع شائك جدا. فمؤخرا الواحد بدا يلاحظ حملة اعلامية لمناصرة الشواذ جنسيا من اول برامج الحوار اللي بتدور حول معاناة الشذوذ في المجتمع لحد الفيديوكليبات اللي بدات فيها موضة "الجنس التالت" وكلها من رايي وسائل هدفها انها تنجح في اقناعنا تدريجيا ان الشذوذ موجودين خلاص واللي حصل حصل ولازم نقبلهم زي ما هما ونديهم كل الحقوق اللي بيطالبوا بها

دة بالاضافة لمدونات الشاذيين جنسيا اللي بتلاقي رواج واللي اندهشت لوجود ردود كتير في المدونات دي لناس متعاطفة جدا مع الشاذيين وبتعاملهم معاملة الابطال اللي لازم يستحملوا بطش المجتمع الشرير
دة بالاضافة لانتشار موضة جملة "الشذوذ دة حاجة جينية يا متخلف اسكت باءة " فباءة كل ما الواحد يهاجم الشذوذ الجنسي تقابلة العبارة دي اللي بتضطرة انة يقفل بؤة لانة مش متاكد فعلا هل الشذوذ لة سبب جيني؟ ولا ملوش؟ فبيسكت
والواحد اكتشف ان موضوع الشذوذ الجنسي دة عامل زي موضوع داروين بالضبط. تلاقي واحد يقول بكل ثقة لالا النشوء والارتقاء ثبت فعلا انها نظرية علمية صحيحة زي بالضبط لالا الشذوذ دة سببة بيولوجي جيني من غير اي دليل واهو كلام وخلاص
ولهذا كان هذا الموضوع لتفنيد ادعاء ان الشذوذ الجنسي سببة بيولوجي جيني فابقوا معنا ..
في بدايات التسعينات، ظهرت حكاية الجينات اللي بتسبب الشذوذ الجنسي وتم الاعلان عنها بشكل ضخم وتم نشر كام تجربة كدة كلهم لم ينجح اي احد في اعادتهم تاني-يعني في البحث العلمي، دايما التجربة الناجحة ممكن اكتر من عالم في المجال اللي تمت التجربة فية بيقدروا يكرروا التجربة ويوصلوا لنفس النتائج. لكن في حالة التجارب اللي تمت عن الشذوذ الجنسي، لم ينجح احد في تكرارهم.
والحكاية وصلت لربط الجين المسبب للشذوذ بطريقة الجلوس، طول الأصابع، وعدد المرات اللي بتطرف فيها العين

وجدير بالذكر ان الشذوذ الجنسي كان مصنف على انة مرض نفسي من قبل American Psychiatric Association او الجمعية الامريكية للطب النفسي الى ان تم ازالتة سنة 1973 بجهود الناشطين في حقوق الشواذ.

نتكلم باءة في اية هي الأبحاث اللي تمت واللي سمحت للبعض انة يزعم ان اشذوذ جيني؟
معظم الابجاث اللي هنتكلم عنها قام بها الدكتور ليفاي وهو اسم معروف في هذا المجال.

حاجة على جنب كدة: الدكتور ليفاي شاذ جنسيا.

نكمل
اول حاجة عملها الدكتور انة درس ال Hypothalamus-جزء من المخ- بتاع 35 رجل-19 شواذ و15 طبيعييين وجد ان Hypothalamus الرجال الطبيعيين اكبر من Hypothalamus الشواذ. وقام الاعلام واخد النتيجة دي اللي انتشرت بمنتهى السرعة كدليل قاطع على ان الشذوذ بيحددة حجم ال Hypothalamus. لكن اللي لم تذكرة وسائل الاعلام كثير- فلم تذكر مثلا ان كل الرجال الشواذ اللي تم استخدامهم في البحث دة كانوا مصابين ب ال AIDS فلية ميكنش اختلاف حجم ال Hypothalamus نتج عن الاصابة بال AIDS؟
ولان البحث تم على ادمغة رجال بالغين، فدة لا يجاوب على سؤال هل اتولدوا بالشذوذ ولا اكتسبوة؟
دة غير ان ستة من الرجال الطبيعيين ماتوا بال AIDS برضة والدكتور ليفاي مكنش يعرف ميول ال 15 رجل الطبيعين الجنسية لكنة "افترض" انهم طبيعيين!!
يعني من الاخر بحث ملوش اي قيمة علمية.

وحتى لو ثبت ان حجم ال Hypothalamus او شكل مخ الشواذ مختلف عن شكل مخ البشر الطبيعيين، طب ما ال wiring او تركيبة المخ بتتغير بفعل عوامل كتير زي تعاطي المخدرات او تعلم اي حاجة للمرة الاولى.

البحث الثاني واللي لقى رواج كبير جدا بردة غير كامل والبحث دة قما بة الدكتور هامر (شاذ جنسيا بردة).
الدكتور هامر باءة عمل اية؟ درس كروموسوم X لاخويين شاذيين جنسيا ووجد مكان في الكروموسوم متطابق عند الاخوين وسماة Xq28.
وراحت وسائل الاعلام واخدة المعلومة دي وبسرعة الصاروخ نُشر ان الشذوذ بيحددة وجود او عدم وجود ال Xq28 في كروموسوم X .
طبعا البحث لا قيمة لة لسبب بسيط-لازم البحث يقارن بين حالتين لاثبات اي شئ-في الحالة دي كان لازم البحث يدرس ال X كروموسوم لثلاثة اخوات مثلا-اتنين شواذ وواحد طبيعي ويقارن بين ال X كروموسوم لكل منهم. واذا وجد فعلا ان الاخين الشواذ يمتلكوا الجزء المسمى Xq28 والطبيعي لا يملكة يبقى في كلام تاني.
لكن الابحاث كلها ناقصة وملهاش اي قيمة علمية لسبب ما.
نكمل...
تم عمل بحث اخر لمحاولة اثبات ان الشذوذ الجنسي سببة جيني فالبحث تم على توائم متطابقين ووجدوا ان 52 % منهم شاذيين جنسيا والباقيين طبيعيين.
طيب لو التوائم المتطابقين بيحملوا نفس الجينات، ازاي 48% كانوا طبيعيين؟ المفروض كل التوائم يكونوا شاذيين جنسيا لو فعلا الشذوذ مورث.

دراسة تانية أجريت على عدد المرات اللي بتطرف فيها العين والدراسة زعمت ان الناساء عينهم بتطرف اكتر من الرجال. والدراسة دي زعمت ان النساء الشاذات ينهم بتطرف عدد مرات اقل من النساء الطبيعيات واستنتجوا بكدة ان الشذوذ جيني.
لكن في حاجات كتير تؤخذ على الدراسة دي- منها العدد الصغير لان الدراسة اجريت على 14 واحدة شاذة و15 طبيعيات. لكن في الحالات الطبيعية، الدراسات دائما بتجرى على اعداد كبيرة لزيادة المصداقية.
نقطة تانية مهمة جدا- هل النساء الشاذات ولودوا وعينيهم بتطرف اقل من الناسء الطبيعيات ولا هل دي خاصية اكتسبوها لما اصبحوا شاذات بحكم ان ال wiring بتاع المخ تغير؟
دة سؤال محدش قادر يجاوب عنة الى الان.

وعشان نوضح ان تركيبة المخ فعلا بتتغير، جبت لكم امثلة لافعال بتتسبب في تغيير تركيبة المخ. لكن قبل ما نبص عليها، في مصطلح مهم جدا اننا نعرفة وهو ال neuroplasticity.
يعني اية باءة؟
معناة ببساطة ان العوامل الطبيعية بتاثر على تركيبة المخ. مثال بسيط على كدة ان لو اخدنا فار مثلا او اي نوع من انواع القوارض ونقلناهم من بيئتهم الطبيعية لبيئة اكثر تعقيدا-في مختبر مثلا- تركيبة المخ بتتغير كليا

امثلة باءة لافعال بتغير من تركيبة المخ:
1- المصابون بالسكتات الدماغية بيتلقوا علاجات يقدروا من خلالها اعادة تركيب المخ وبالتالي استرجاع القدرة على استخدام الاطراف اللي اتلفتها السكتة الدماغية.
2-تعلم اي حاجة جديدة بيغير من تركيبة المخ
2-المرضى المصابون بالفوبيا بيتعلموا طرق يقدروا من خلالها يكافحوا نوبات الهلع اللي بيصابوا بيها وتعلم الطرق دي بيغير من تركيبة المخ.

نختم بمثال بسيط-نلاحظ كلنا ان لاعبين كرة السلة بيتميزوا بطول القامة. فهل ممكن استنتج من دة ان في جين لكرة السلة؟
اختصار الكلام، ان استنتاج ان الاشياء اللي بنلاحظ انها دايما ببتواجد مع بعض يبقى احدها بيسبب الاخر استنتاج خاطئ جدا.

فنستنتج ان الى الان، لم يتم اكتشاف اي جين ممكن نربطة بالشذوذ الجنسي وعلى الارجح لن يتم اكتشاف هذا الجين ببساطة لان ربنا عادل



تعليقي

موضوع هايل يا اخت ماسة .. جزاكي الله خيرا ..
عايز اقول خاطرة ..
ربنا حرم الفعل ده تحريم قاطع .. و الحد فيه القتل (بالنسبة للذكور ..و النساء عليها خلاف) لقول الرسول صلى الله عليه و سلم : " اقتلوا الفاعل و المفعول" ..
اللي عايز اقوله .. لو كان فيه سبب جيني يدفع الانسان للفعل ده .. و ربنا حرمه .. يبقى كده ربنا بيظلمه ..
سبحان الله عن ذلك ..
انما الموضوع زيه زي اي معصية .. كبيرة او صغيره ..
مثلا التدخين .. هل الواحد قبل ما بيدخن بيلاقي شهوة او رغبة في السيجارة ؟؟
اكيد لا ..
لكن برده بيدخن ..
يوم بعد يوم و هو ماشي بالسجارة في بقه .. بيصبح التدخين ده جزء من حياته ..
بل من ضروريات حياته ..
لكن ما تقدرش تقول ان فيه جينات خلته يعمل كده .. او ان ربنا فطره على كده ..
هو اللي عمل في نفسه كده .. و بعد فترة بقى صعب التراجع ..
لكن باب التوبة مفتوح ...
اظن موضوع الشذوذ يمكن قياسه بهذا المفهوم لكن على مستوى اعلى ..
لكنه مختلف عن التدخين مثلا بان ربنا وضع حدا واضحا و قويا .. " اقتلوا الفاعل و المفعول " .. حتى لا ينتشر هذا الفعل ..- وهو قابل للانتشار- .. كمان الرجوع من الفعل ده صعب .. مش زي الخمر مثلا .. ربنا جعل فيها الجلد .. الواحد السكير ممكن يبطل خمرة .. لكن الشاذ .. بينجرف لهاوية عميقة جدا .. و بيجيب ناس تانية فيها .. عشان كده ربنا جعل الحد قويا و صريحا .. والله اعلم ..
لكن يظل باب التوبة مفتوح .. ما لم يصل الامر لحاكم .. والله غفور رحيم
علش ممكن اقول كمان خاطرة ..؟
لما الواحد يقرا شوية عن ال neural networks او الشبكات العصبية الموجودة بالمخ .. يعرف حاجات كتير ..
لو حاولنا نقارن بين الكمبيوتر و مخ الانسان .. نجد الاتي :
في الكمبيوتر: وحدة التخزين هي الهارد ديسك .. فيها برامج و داتا .. أما وحدة المعالجة ..او التفكير .. هي البروسيسور ..
في عقل الانسان .. الوحدتين دول (التفكير و التخزين) ..يتقاربوا جدا ..و يكادوا يندمجوا .. يعني اسلوب التفكير يعتمد بشكل كبير جدا على المخزون المعلوماتي السابق ..
من المعروف ان وحدة المعالجة (بروسيسور صغير) في تلك الشبكة العصبية في المخ تكون قادرة على حساب عملية جمع بالشكل التالي
Output= Input1*a+Input2*b+Input3*c...
ده ممكن نسميه weighted summation
بحيث ان الاوزان a b c .. تكون مخزنة من قبل في تلك الشبكات العصبية ..
لذلك فان الناتج من العملية الحسابية تعتمد بشدة على هذا المخزون ..او الذاكرة ..
مين اللي بيتحكم في هذه الاوزان a b c .. مين اللي بيكتبهم في مخ الانسان ؟؟
الجواب: الانسان ..
يعني لو مثلا واحد قعد مع مجموعة من الشواذ ..و سمع كلامهم .. ده بيتسجل كله في المخ ..و بشكل لا ارادي .. يبدأ يقول زيهم ..و يتبنى افكارهم .. بل و سيجد لذة فيما يصفونه من افعال جنسية شاذة ...

مرة شفت حلقة من برنامج BBC Horizon ده برنامج علمي جامد جدا .. بيناقش فكرة تأثير المجموعة على الفرد ..
عملوا تجربة ::
جابوا مجموعة من الممثلين .. تبع الاختبار يعني ..و جابوا راجل عادي ..هو ده اللي بيختبروه بجد .. و قعدوهم جنب بعض على ترابيزة ..و كان صاحبنا اللي تحت الاختبار قاعد قبل الاخير في الترتيب ..
و بعدين جابوا مجموع من الورق .. مرسوم عليها خطوط باطوال مختلفة .. و خط في طرف الورقة طوله يعادل طول احد الخطوط الاخرين ..
و بدأت لجنة الاختبار تسأل واحد واحد بالترتيب .. عن اي الخطوط ذات الاطوال المختلفة يعادل طول هذا الخط اللي على جنب ..
سؤال بسيط جدا .. يجيب عليه واحد KG2 ...
لكن الناس (الممثلين بتوع الاختبار) كانوا بيجاوبوا خطأ .. عن عمد .. و اللجنة بتراقب صاحبنا .. هل هايقلدهم ..و لا هايقول الاجابة المظبوطة الواضحة جدا ..
في اول سؤالين تلاتة كان فعلا بيجاوب صح .. لكن لما حس انه بيقول حاجة عكس باقي الناس .. بدأ يتردد .. و يقلد الناس اللي بيجاوبوا قبله ..
بصراحة كان شكله عبيط جدا .. لان السؤال فعلا بسيط جدا ..
لكن تأثير الجماعة على الفرد لها الاثر البالغ ... هكذا يعمل مخ الانسان .. و عشان كده الواحد لما يحاول يفكر .. لازم يجاهد نفسه في التجريد عن اي افكار مسبقة او خلفيات قديمة ..
عشان كده ..طول ما فيه قنوات حوارية حول الموضوع ده و مشروعيته .. هايترسخ في كثير من الاذهان انه عادي ..و ممكن بسهولة بعد كده الشيطان يزين للانسان الفعل ده ..فتلاقي الانسان بيقول فعلا .. انا جيناتي كده .. انا رجل شاذ .. انا بحب كده ..
طيب والحل .. اتقوا الله .. و اقتلوا الفاعل و المفعول !
بالظبط زي الغرغرينة .. لو بدأت تنتشر في رجل بني قادم .. لازم تتقطع .. مالهاش علاج
لكن يظل .. باب الرحمة مفتوح .. اللهم ثبتنا على دينك !